Skip to content Skip to footer

تطبيقات الجوال: 8 أشياء يجب وضعها في اعتبارك عند تطويرها

تطبيقات الجوال يمكن أن تكون مفيدة جدًا لعملك التجاري أو شركتك الناشئة، ولكن هناك بعض العوامل التي يجب وضعها في اعتبارك قبل البدء في تطويرتطبيقات الجوال الخاص بك.

1. أهدافك

من الاحتياجات التي تنوي تلبيتها من خلال تطبيقات الجوال الخاص بك؟ تحتاج للتأكّد من أنك تضيف قيمة إلى تجربة العملاء، بالإضافة إلى عرض نشاطك التجاري في مكان جديد.

إذا كنت تريد تحويل موقع الويب الخاص بك إلى تطبيقات الجوال، قد ترغب في الاستثمار في تصميم متوافق مع الجوال أو تطبيق ويب بدلًا من تطبيقات الجوال.

ومع ذلك، إن قررت أن تطبيقات الجوال هو الخيار الأنسب لك أو لعملائك، يجب التأكّد من تلبية احتياجاتهم واستهدافهم لضمان نجاح التطبيق.

2. الجمهور المستهدف

هل تنوي استهداف فئة ديموغرافية معينة بتطبيقك؟ إذا كان الأمر كذلك، يجب عليك مراعاة احتياجاتهم وتفضيلاتهم عند تصميم تجربة الاستخدام وواجهة الاستخدام (UX / UI) وهو أمر مهم في تطوير جميع تطبيقات الجوال بشكل عام.

على سبيل المثال، إذا كان التطبيق مخصص للأطفال سيحتاج لأن يكون مليئًا بالرسومات والألوان، والعكس صحيح في حالة التوجه للبالغين.

3. تصميم التطبيق

عند تطوير تطبيقات الجوال يجب أن تضع في اعتبارك عنصر التصميم، والذي لا يقتصر فقط على الواجهة الخارجية، ولكن أيضًا كيفية تفاعل المستخدمين معها.

يتضمن تصميم التطبيق كل من UX و UI لمنح المستخدمين أفضل تجربة استخدام ممكنة، وهو جزء مهم من تطوير تطبيقات الجوال.

ضع في اعتبارك أنّه كلما كان التطبيق سهل الاستخدام، كلما أراد الناس استخدامه، والعكس صحيح.

يمكنك التواصل معنا في NUR Interactive للبدء في بناء تطبيقك الآن >

4. الميزانية

تطوير تطبيق الجوال يمكن أن يبدأ من ميزانية محدودة تبلغ ألف أو ألفين دولار، ويمكن أن يصل حتى مئات الآلاف من الدولارات.

تعتمد الميزانية المطلوبة على مدى تعقيد الميزات المتضمنة في التطبيق والوظائف الداخلية. وكلما زادت هذه المميزات وزاد تعقيدها – جنبًا إلى المظهر وتصميم الواجهة – كلما ارتفعت التكلفة.

5. منصة الجوال

تُعتبر منصة الجوال عامل مهم في تطوير تطبيقات الجوال بشكل عام، حيث يتم إنشاء تطبيقات لنظامي التشغيل أندرويد وiOS باستخدام لغات برمجة مختلفة.

من النادر جدًا اختيار التطوير لواحد من النظامين فقط، لهذا السبب قد ترغب في استخدام مجموعة أدوات تطوير مثل Xamarin من مايكروسوفت. والتي تتيح كتابة الكود مرة واحدة فقط للنظامين الأساسيين، وبالتالي خفض تكاليف التطوير.

 تطبيقات الجوال

6. MVP

من السهل جدًا أن يأخذك تطوير تطبيق الجوال للدرجة التي تجعلك لا تنتهي أبدًا، وهذا على الرغم من أنّه كلما زادت الوظائف زادت التكلفة.

في بعض الحالات، يكون من الأفضل البدء بتصميم بسيط، أو تقديم ما يُسمى بالحد الأدنى من المنتج القابل للتطبيق (MVP).

باستخدام MVP يمكنك تطوير تطبيق جوال فعال ثم اختباره وترقيته لاحقًا إذا لزم الأمر. 

يمكنك القراءة أكثر حول MVP>

7. التحديثات

من المميزات التي تحصل عليها مع MVP – إلى جانب التحكم في الميزانية – هي إمكانية طرح ترقيات لتطبيقك عندما تحتاج إلى إضافة مميزات جديدة إليه.

تساعد إضافة الوظائف الجديدة بانتظام في الحفاظ على تفاعل جمهورك مع التطبيق، كما تتيح لك التحديثات توزيع نفقاتك عبر البدء بنسخة MVP ثم إضافة المزيد من الميزات إليها مع التقدّم في المشروع.

8. إشراك فريق التطوير مبكرًا

إذا كنت تعمل بالتعاون مع فريق تطوير تطبيقات الجوال  منذ البداية، ستكون رحلتك أسهل بكثير.

حيث سيكونون قادرين على مساعدتك في تخطيط مميزات منتجك حتى لا تضيع الوقت، إلى جانب تقديم المشورة لك بشأن أفضل تقنية يمكن استخدامها، وتصميم الواجهة، وحاجتك إلى تطبيق جوال من عدمه!

ويمكنك التواصل معنا في NUR Interactive للبدء في بناء تطبيقك الآن >

أعلى الصفحة
× كيف يمكننا مساعدتك؟